قطاع الضيافة في الشرق الأوسط قد يواجه نقصًا في الكوادر

توصل تقرير جديد إلى أن قطاع السياحة في الشرق الأوسط قد يواجه نقص حاد في كادر العمل على خلفية تضاؤل تدفق الكوادر من أسواق تقليدية مثل الهند ودول جنوب شرق آسيا.
وفقاً لموقع (Hozpitality.com) الالكتروني الذي مقره دبي فأن الحاجة ستبرز لخدمات أكثر من مليوني موظف في قطاع الضيافة في المنطقة بحلول عام 2020 وسط التوسع الكبير الحاصل في جميع أنحاء المنطقة ووصول الاستثمارات إلى مليارات الدولارات.

وحذر “راج بات” مدير الموقع من أن بعض الأسواق التقليدية الرئيسية التي يحصل قطاع السياحة في الخليج منها على القوة العاملة تشهد تباطؤ كوجهات لتوظيف الكوادر.

فقال “لقد أصبح من الصعب الحصول على كادر ضيافة متمرس من دول جنوب شرق آسيا والهند، وهما السوقين اللذين كانت دول الخليج توظف منهما، نتيجةً لازدياد الفرص في أسواقهم المحلية”.