مجالس سيدات الأعمال تشارك بملتقى الاستثمار العربي بدبي في مارس القادم

دبي في 7 فبراير يحظى ملتقى الاستثمار العربي الذي يقام في دبي يومي 24 و25 مارس المقبل  تحت شعار “إدارة الثروات في عصر الأزمات” باهتمام كبير من قبل مختلف الجهات والمؤسسات بما فيها مجالس سيدات الأعمال محليا وإقليميا كون المشاركين فيه هم من وزراء الاقتصاد والتجارة والمالية العرب ورؤساء المنظمات والاتحاد والصناديق العربية ورؤساء المؤسسات المصرفية والمالية العربية ورؤساء البورصات وهيئات أسواق المال العربية وخبراء عرب وأوروبيين في مجالات الاقتصاد والمال والاستثمارات.

وتنظم شركة اتصال لتنظيم الفعاليات الملتقى بالتعاون مع الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للدول العربية واتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي واتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة.

وقالت الشيخة الدكتورة حصة سعد العبد الله السالم الصباح رئيسة مجلس سيدات الأعمال العرب ان انعقاد هذا الملتقى ياتي في الوقت الذي يشهد فيه العالم أزمة مالية عالمية لا أحد يدرك أبعادها وتأثيراتها ومدتها ولهذا فإن قيام هذا الملتقى بتسليط الضوء على قضايا ملحة ومهمة في ظل هذه الأزمة يعد أمرا إيجابيا ويستحق الثناء حيث أن الجميع يتساءل عن الحلول التي يمكن أن يختار من بينها للمحافظة على مكتسباته أو التقليل من الآثار السلبية الناجمة عنها.

وأضافت أن مجلس سيدات الأعمال العرب يتابع عن كثب تبعات هذه الأزمة ويقوم بدوره في توعية سيدات الأعمال وإمدادهن بالمعلومات التي تجعلهن على دراية كاملة بانعكاسات الأزمة وتطوراتها وذلك في إطار دور المجلس التوعوي والتثقيفي وأيضا للمحافظة على المكتسبات التي حققتها سيدات الأعمال العربيات خلال السنوات الماضية واللواتي قطعن أشواطاً في مجالات عديدة وأثبتن أنفسهن بشكل بارز في الكثير من المهن والأعمال.

وأشادت بالدور البارز لسيدة الأعمال العربية ودورها الفاعل في الكثير من المجالات بما فيها القطاع المالي وإدارة الثروات حيث تقوم بدورها بكفاءة عالية موضحة أن موضوع الملتقى حول إدارة الثروات في عصر الأزمات هو موضوع مهم ولا بد أن يكون للمرأة دور بارز في الإدلاء برأيها والمشاركة في وضع الحلول.

من جهتها قالت السيدة رجاء عيسى القرق رئيسة مجلس سيدات أعمال دبي إن انعقاد ملتقى الاستثمار العربي في دبي يؤكد مدى المكانة المتميزة التي تحظى بها دبي كمركز مالي مهم في المنطقة وأنها ومن خلال الإجراءات التي تقوم بها دولة الإمارات العربية المتحدة وكذلك حكومة دبي بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ستتجاوز هذه الأزمة المالية وتتعافى بشكل أسرع من غيرها من المدن والدول الأخرى.

وأوضحت القرق أن مجلس سيدات أعمال دبي حريص على التواجد في مثل هذه الملتقيات التي من شأنها أن تسهم في زيادة وعي سيدات الأعمال بما يجري في العالم والإجراءات التي اتخذتها الحكومات المختلفة حول العالم للحد من آثار هذه الأزمة السلبية والتغلب عليها، وأيضا التعرف إلى الفرص الاستثمارية التي قد تكون متوافرة بوفرة في مثل هذه الظروف سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي أو العالمي علاوة على الالتقاء والتواصل مع المشاركين والمشاركات في الملتقى والتباحث والتشاور في العديد من القضايا المشتركة وبحث فرص التعاون المثمر.

من جهتها قالت الشيخة الدكتورة هند القاسمي عضو مجلس سيدات أعمال الإمارات وسفيرة برنامج التنمية العلمية والإنسانية التابع لمركز دراسات مشاركة المرأة العربية إن هذه المشاركة الواسعة في ملتقى الاستثمار العربي تعكس مدى حاجة الجميع إلى مثل هذه الملتقيات في هذا الوقت بالذات لاسيما في ظل مشاركة نخبة واسعة من صناع القرار والخبراء الذين هم أكثر الناس معرفة بمجريات الأمور ويقومون بتحليل ودراسة ما يترتب على هذه الأزمة المالية التي يعيشها العالم بأسره ولم يستطع أحد أن ينجو من آثارها بما يجعل أرضية النقاش خصبة وتعود بالفائدة على جميع المشاركين.

وأوضحت أن مجلس سيدات أعمال الإمارات حرص منذ تأسيسه على مواصلة جهوده لإعلاء شأن ومكانة المرأة في قطاع الأعمال الاستثمارية لمواكبة طموحاتها وتعزيز مشاركتها في التنمية المستدامة للمجتمع وبالفعل فقد تعددت الإنجازات وتحققت الكثير من الأهداف واليوم أصبحت المرأة الإماراتية تلعب دوراً مهماً في كافة المجالات الاقتصادية إلى جانب المجالات الأسرية والسياسية والاجتماعية التي تبدع فيها.. وإن مشاركة المرأة في هذا الملتقى سيسهم في تسليط الضوء على القضايا المتعلقة بالمرأة والآثار التي طالتها جراء تداعيات وتبعات هذه الأزمة المالية العالمية