وزير الصحة يؤكد خلو الامارات من انفلونزا الخنازير

دبي في 28 ابريل / وام / أكد معالي حميد محمد عبيد القطامي وزير الصحة خلو دولة الإمارات العربية المتحدة وجميع دول مجلس التعاون الخليجي من مرض انفلونزا الخنازير الذي ظهر مؤخرا في المكسيك وفي عدة دول مجاورة لها .

وقال معاليه خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده صباح اليوم في فندق ” ذا أدريس ” بدبي إن توجيهات القيادة الرشيدة واضحة تماما في مثل هذه الحالات الجائحية التي تظهر على مستوى العالم حيث بدأت الجهات المعنية في الدولة في اتخاذ التدابير الاحترازية المناسبة وفق البروتوكول المتعارف عليه من قبل منظمة الصحة العالمية.

وأوضح معاليه أنه وبتوجيهات من القيادة الرشيدة ترأس سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس اللجنة الوطنية العليا لإنفلونزا الطيور اجتماعا طارئا مساء أمس في قصر النخيل بأبوظبي ضم أعضاء اللجنة الوطنية حيث بحث سموه الموضوع من كافة جوانبه وكيفية اتخاذ التدابير والإحتياطات الاحترازية اللازمة في جميع أنحاء الدولة..كما دعا سموه إلى اتخاذ كافة التدابير من أجل الحيلولة دون وصول هذا المرض إلى الدولة بأي طريقة ..مشيرا معاليه إلى أن التوجيهات الرشيدة لسموه تؤكد على ضرورة التنسيق التام بين كافة الجهات المعنية لضمان استمرار خلو الدولة من مرض انفلونزا الخنازير.

حضر المؤتمر الصحفي كل من الدكتور على أحمد بن شكر مدير عام وزارة الصحة والدكتور محمود فكري المدير التنفيذي لشؤون السياسات الصحية وماجد المنصوري أمين عام هيئة البيئة في أبو ظبي.

وقال معالي حميد محمد عبيد القطامي وزير الصحة أمام الصحفيين أن ثمة اجتماع طارئ لوزراء الصحة في دول مجلس التعاون الخليجي سوف يعقد السبت المقبل يعقبه اجتماع آخر للخبراء والفنيين في هذا المجال سوف يتم في العاصمة السعودية الرياض الأسبوع المقبل لبحث مستجدات الوضع عالميا ومراجعة كافة الخطوات المتعلقة بالتدابير الوقائية لتوخي وصول المرض إلى دول المنطقة.

وقال معاليه ان سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان وجه بتشكيل فريق عمل تنفيذي برئاسة وزير الصحة وعضوية كل من مدير عام هيئة البيئة في أبوظبي وأعضاء اللجنة الوطنية للطوارئ في الدولة وممثلين عن الهيئات الصحية لمتابعة الوضع عالميا والعمل على ضمان عدم وصول المرض إلى الدولة.

وأوضح معاليه أن ثمة لجنة صحية فنية تضم ممثلين عن كافة الهيئات والدوائر الصحية تم تشكيلها لمتابعة الوضع صحيا من الناحية الفنية وبحث الإجراءات التي يجب اتخاذها في هذا الشأن للقيام باتخاذ الأسس والمعايير اللازمة في حالة حدوث أي إصابة بالمرض قد تظهر في الدولة.

وأكد معاليه خلو الدولة تماما من هذا المرض وأن الوزارة والهيئات الصحية في الامارات وكافة الجهات المعنية تتخذ كافة الاحتياطات اللازمة حيال هذا الأمر ..مشيرا إلى أن ثمة خط اتصال ساخن بين الوزارة ومنظمة الصحة العالمية للوقوف على كل ما يستجد والإجراءات التي تتخذها المنظمة والتوصيات الصادرة منها بهذا الشأن.

وأوضح أن التنسيق قائم بين الوزارة وجميع الهيئات والدوائر في الدولة بالإضافة إلى التنسيق مع كافة دول المنطقة وعلى الأخص دول مجلس التعاون الخليجي مطمئنا إلى أن تجارب الدولة السابقة تؤكد سلامة الإجراءات المتبعة في مثل هذه المواقف ..مشيرا إلى نجاح الدولة في التصدي لمرض انفلونزا الطيور وعدم تسجيل أية إصابات في الدولة وكذلك في مرض السارس وحمى الوادي المتصدع.

من جانبه شرح الدكتور محمود فكري المدير التنفيذي لشؤون السياسات الصحية في وزارة الصحة المرض والتدابير الواجب اتخاذها من أجل تحقيق الوقاية الكافية ..كما أوضح ضرورة اتخاذ التدابير الوقائية والاحترازية حسب اشتراطات منظمة الصحة العالمية والبروتوكول المتعارف عليه عالميا في التعامل مع هذه الأمراض الجائحية